منتديات النزهة



أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم ، ندعوك للتسجيل معنا ،

و نتمنى لك وقتا ممتعا اثناء تصفحك منتديات النزهة ...
منتديات النزهة

نرحب بكم في منتديات النزهة ( قرية الوطيات )


    “أبو غزالة” .. يروي تفاصيل استشهاد “فرمان” “فرمان” .. نهاية بطل شجاع أنقذ 14 محتجزا في سيول جدة

    شاطر
    avatar
    ان قلبي ليس ملكي
    مشرف

    عدد المساهمات : 658
    تاريخ التسجيل : 27/05/2009

    “أبو غزالة” .. يروي تفاصيل استشهاد “فرمان” “فرمان” .. نهاية بطل شجاع أنقذ 14 محتجزا في سيول جدة

    مُساهمة من طرف ان قلبي ليس ملكي في 2009-12-14, 13:53

    “فرمان” .. نهاية بطل شجاع أنقذ 14 محتجزا في سيول جدة


    لن تنسى جدة ذلك البطل الذي انقذ أنفسًا كادت ان تزهق في السيول الاخيرة، لن تنساه قلوب تعودت على الوفاء من ابناء هذه الارض الطيبة، رجل لم يكمل عقده الثالث من العمر قضى نحبه في سيل الاربعاء بعد ان صارع أمواجه ذهابا وايابا وأنقذ 14 شخصاً كانوا عالقين وسط مياه الامطار معلّقين على اغصان الاشجار في الكيلو 13 جنوب شرق جدة ، حيث ربط جسده المفتول بحبال ووثقها بأنابيب الصرف التي كانت مهملة على قارعة الطريق ولم تجد من يضعها في مكانها الصحيح، غير أن الموج الاسود غدر به في آخر جولة انقاذ ، ذلك هو المقيم الباكستاني (فرمان خان).
    عاش بسيطا جدا
    يقول رياض أحمد ابن خالة الشهيد : إن (فرمان) لم يكن ذا اهتمامات كبيرة او طموحات صعبة، كان طيب القلب تغلب عليه السماحة ودماثة الخلق مع جميع سكان الحي، وكان متواضعا الى درجة كبيرة، وعاش بسيطاً جدا من خلال البقالة التي يعمل بها منذ ساعات الفجر الاولى وحتى ساعة متأخرة من الليل، ولكن موته وألم فراقه هان علينا نحن أهله حيث شاهدناه وهو ينقذ الكثير من الانفس قبل أن يقضى نحبه وسط السيل الجارف.
    قرية "وادي سوات"
    ويقول ابن عمه أصغر خان: تزوج فرمان منذ سبع سنوات وانجب ثلاث بنات (زبيدة 7 سنوات ، مديحة 6 سنوات ، وجويرية 4 سنوات) والاخيرة لم يرها لأنه لم ينزل اجازة الى قريته الصغيرة (وادي سوات) منذ فترة طويلة، وكان يعتزم السفر إليهم إلا أن القدر كان أسرع.
    الاتصال الأخير
    ويقول صديقه المقرب (شاه خان) : إنه تلقى من فرمان اتصالا قبل موته، مشيرا الى ان ذلك الاتصال كان الاخير قبل ان ينتقل من الدنيا الى دار الخلود ، وانه طلب منه عدم الخروج من البيت بسبب مياه السيل التي غمرت شوارع الحي الداخلية وجرفت السيارات في طريق مكة جدة القديم ، واضاف ان فرمان أوصاه في اخر اتصال بينهما بأن يذهب الى دار ابن عمه للاحتماء من السيل والاحتفاظ بالدواء الذي اشتراه لوالدته في باكستان وايصاله لها وكأنه كان يشعر بأنه لن يتمكن من ايصال الدواء.
    ويضيف شاه انه ترجّى فرمان ان يخرج من مياه السيل ولكنه أصر على مواصلة انقاذ المحتجزين.
    خبر استشهاد "فرمان"
    اما عمر فاروق واقبال خان وبخت رحمن فقد شاهدوا سيناريو استشهاد (فرمان) وذكروا لـ “المدينة” أنه ظل يوم استشهاده مستيقظا طوال الليل يقرأ القرآن الكريم، وقبيل آذان الفجر خرج مسرعا إلى المسجد المجاور للبقالة التي يعمل بها كبائع، وبعد الصلاة عاد إلى البيت وكان في قمة النشاط والانشراح والبشاشة، يداعب أصدقاءه وكأنه يودعهم، وبعد ان بدأ هطول الامطار وتدفق السيل على الحي لم نشاهده حتى وصلنا خبر وفاته من شباب الحي الذين حاولوا انقاذه ولكن قدرة الله سبحانه وتعالى فوق الجميع.
    أمام مسجد الحي
    يقول امام مسجد الحي الشيخ محمد عابدين : إن الشهيد الذي نحسبه كذلك عند الله لم تكن له أي مشاكل رغم أنه اعزب في بلاد الغربة ، بل على العكس تماما كان كثير الصلاة والذكر لله سبحانه وتعالى، ومن المواظبين على الصلوات جماعة في وقتها، اضافة الى مساعدة كل من يريد الاقتراض من البقالة من المعسرين من سكان الحي، وكان يوم استشهاده على غير العادة نشيطا جدا مستنير الوجه ولسانه رطبا بذكر الله، وحين هجم السيل على الحي كان في مقدمة المهرولين لانقاذ المحتجزين، وقد حاولت ان امنعه ولكن اصراره على هذا العمل الانساني فاق كل المحاولات لإثنائه عن المخاطرة بحياته



    “أبو غزالة” .. يروي تفاصيل استشهاد “فرمان”




    الشهيد «فرمان» لم يكن وحيدا اثناء تطوّعه في إنقاذ المحتجزين، بل كان خلفه شاب مصري هو بهاء الدين عبدالحكيم ابو غزالة وكان يمسك بالحبل الذي ربط فرمان جسده به واندفع في خضم السيل لانقاذ آخرين .. يقول ابو غزالة: أصر فرمان على انقاذ المحتجزين وكنت اقف خلفه معلقا بانابيب الصرف الصحي على قارعة الطريق، وكنت اشاهده وهو يذهب ويعود بأشخاص يحملهم على ظهره، الى ان سقط وسط المياه وخلال لحظات تكونت موجة كبيرة من مياه السيل غمرت الشهيد ولم تنفك عنه، فصرخت بأعلى صوتي للشباب الذين كانوا خلف السور المطل على طريق مكة جدة القديم، وخلال ثوان معدودة تجمع اكثر من 15 شخصاً من شباب الحي وبدأنا في سحب الحبل الملفوف حول جسد فرمان حتى طفت جثته فوق صفحة الماء، وبسرعة سحبناه ووضعنا جسده على الارض وحاولت عمل تنفس صناعي له الا ان المياه كانت قد تمكنت منه وملأت بطنه بشكل كبير، ليلقى ربه شهيداً إن شاء الله بعد أن أنقذ نحو 14 محتجزاً.




    رحم الله الشهيد فرمان
    وجعل ذلك في موازين حسناته




    آآآآآآآآآآآآمين
    avatar
    التاريخ
    مؤسس المنتدى

    عدد المساهمات : 406
    تاريخ التسجيل : 23/01/2008

    رد: “أبو غزالة” .. يروي تفاصيل استشهاد “فرمان” “فرمان” .. نهاية بطل شجاع أنقذ 14 محتجزا في سيول جدة

    مُساهمة من طرف التاريخ في 2009-12-17, 14:24

    آمين







    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ







    avatar
    ان قلبي ليس ملكي
    مشرف

    عدد المساهمات : 658
    تاريخ التسجيل : 27/05/2009

    رد: “أبو غزالة” .. يروي تفاصيل استشهاد “فرمان” “فرمان” .. نهاية بطل شجاع أنقذ 14 محتجزا في سيول جدة

    مُساهمة من طرف ان قلبي ليس ملكي في 2010-01-17, 18:39

    ويبقى رمزا
    للشجاعه والنخوه

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-09-26, 19:06